ميليشيات الحوثي الإجراميَّة تفجر جسر زيلة مُرَيس

الجنوب الجديد / الضالع / نظمي محسن ناصر :

 

في عمل غير إنساني ولا أخلاقي أقدمت مليشيات الحوثي الإجراميَّة مساء يوم أمس الأحد 3 نوفمبر 2019م، على تفجير جسر (زيلة مُرَيس) الواقع في منطقة حجلان، حيثُ أكّد شهودُ عيان وسكانٌ محليون لـ«لمركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي» أنهم سمعوا دويَّ انفجارٍ كبير مساء يوم أمس من المنطقة المحيطة بجسر (زيلة مُرَيس) التي تسيطر عليها ميليشيات إيران الحوثية.

وتبيّنَ لهم في صباح اليوم التالي أن الانفجار استهدف جسرَ زيلةِ مُرَيس أكبر الجسور في المنطقة الذي يربط بين مديرية دمت الشمالية مع مُرَيس، وكانت المليشيات الحوثية قد فجَّرت جسر يعيس قبل أشهر وبنفس الطريقة، بالإضافة إلى جسور أخرى في الخط الرابط بين مدينة قعطبة ومدينة إب.

و بتفجير جسر زيلة مُرَيس أصبحت حركة المرور مقطوعة نهائياً بين دمت و مُرَيس، وتأتي هذة الحادثة الإجراميَّة التي ارتكبتها ميليشيات الحوثي بتدمير المنشآت العامة الحيوية خوفاً من تقدم القوَّات المُسلَّحة الجنُوبيَّة والمقاومة الشعبيَّة لأبناء مُرَيس صَوب مديرية دمت، ولهذا لجأت ميليشيات الحوثي إلى اسلوبها الإجرامي البشع التي اعتادت عليه عندما تشعر بالخوف والضَّعف إلى تفجير الجسور الواقعة على الخط العام، كما فعلت في وقتٍ سابقٍ وفي الحاضر من خلال تفجير جسر (زيلة مُرَيس) أكبر الجسور الحيوية الرابطة بين مُرَيس ومديرية دمت.

#معركة_قطع_النفس

#المركز_الإعلامي_لمحور_الضالع_القتالي