وثيقة: فضيحة فساد جديدة لوزير النقل الجبواني اختلاس 9مليون بإسم سفريات وهمية

الجنوب الجديد / عدن / خاص  :
كشفت وثيقة رسمية جديدة ، نشرها الكاتب السياسي ماجد الداعري ، عن فضيحة فساد جديدة لوزير النقل في حكومة الشرعية “صالح الجبواني” ، وذلك باختلاس حوالي 9مليون ريال بإسم سفرية وهمية إلى عمان.
وحسب الوثيقة المؤرخة بتاريخ (18/10/2018م) طلب وزير النقل صالح الجبواني ، من القائم بأعمال رئيس الهيئة العامة لتنظيم شئون النقل البري “الوالي” ، صرف بدل سفر للوزير وأحد مستشاريه ومدير مكتبه ، بالإضافة إلى حجز طيران من الدرجة الأولى وذلك ، للمشاركة في مؤتمر يقام في عُمان.
وتبين الوثيقة الرسمية أن المبلغ الموجه بصرفه كبدل سفر بالعملة الأجنبية الدولار وعادل بالعملة اليمنية 8 مليون و 658 الف ريال ، بالإضافة إلى تذاكر السفر.
وقال السياسي الجنوبي ماجد الداعري في تعليقه على الوثيقة أن : “مصادر رفيعة على صلة بالأمر واطلاع جيد بكواليس الوزارة أكدت له أن المبلغ صرف ولم يعد او يشارك الوزير ومستشاره ومدير مكتبه في ذلك المؤتمر الذي استضافته سلطنة عمان”.
مشيراً : إلى أن من شارك في المؤتمر ومثل اليمن باسم الحكومة اليمنية كان السفير اليمني لدى السلطنة د.خالد بن شطيف.
ووصف الداعري عملية الاختلاس بأنها غير مسبوقة ولم يشهدها تاريخ فساد كل الحكومات المتعاقبة ، وقال : “لم يسبق أن حدث في تاريخ فساد كل الحكومات اليمنية المتعاقبة ان وجه وزير بالصرف المالي من مؤسسة حكومية مايفوق اجمالي مرتبات موظفيها لمدة شهر،  له ومستشاره ومدير مكتبه كبدل سفر لوفد حكومي مشارك في مؤتمر خارجي، ولم يسافروا أو يشارك أي منهم في ذلك المؤتمر العالمي للنقل الطرقي ولا غيره، الا في عهد دولة معالي وزير النقل في حكومة الشرعية اليمنية المعترف بها دوليا صالح الجبواني”.

ملخص اخبار اليوم