اليماني: نتطلع لإطلاق سراح الأسرى خلال مشاورات جنيف

الجنوب الجديد / متابعات /

 

دعا وزير الخارجية اليمني، خالد اليماني، إلى بحث قضية الأسرى وإطلاق سراحهم جميعاً خلال مشاورات جنيف المرتقبة الشهر المقبل، مشدداً على أن ملف الأسرى قضية إنسانية ينبغي حلها.

وأوضح اليماني أن الرئيس عبد ربه منصور هادي، حث المبعوث الأممي، مارتن غريفيث، على استكمال السير في طريق المفاوضات لجمع ميليشيات الحوثي مع الحكومة، والاهتمام بقضايا بناء الثقة، المتمثلة بإطلاق سراح جميع الأسرى والمعتقلين.

من جانبها، دعت وزارة حقوق الإنسان اليمنية مدير مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان في اليمن، العبيد أحمد العبيد، إلى نقل مكتب المفوضية من صنعاء إلى العاصمة المؤقتة عدن مع كافة موظفي المكتب الذين يمنعهم الحوثيون من دخول صنعاء.

وأكدت الوزارة أنها ستسعى بالتنسيق مع كافة الأجهزة لتوفير بيئة آمنة للموظفين الدوليين، مشيرة إلى أن إصرار المنظمات على الاستمرار في صنعاء خطأ فادح ويسيء للعمل الإنساني.

كما لفتت إلى أن ميليشيات الحوثي ترتكب جرائم جسيمة ممنهجة ضد اليمنيين، وأن المناطق الخاضعة لسيطرتهم شديدة الخطورة.

كذلك اعتبرت وزارة حقوق الإنسان أن المنظمات لم تتمكن من القيام بعملها في صنعاء منذ بدء الانقلاب ولم تتمكن من زيارة المعتقلين والمخفيين قسراً أو الضغط على الحوثيين لإيقاف التعذيب وتجنيد الأطفال.

ملخص اخبار اليوم