بدعم من ايران وقطر – تحركات لعناصر مدعومة من فادي باعوم الموالي للحوثيين في الصبيحة بلحج

الجنوب الجديد / خاص /

 

برزت في الاونة الاخيرة تحركات متواصلة لعناصر تابعة للمدعو فادي باعوم الموالي من الحوثيين والمدعوم من ايران وقطر.

وكشف ناشطون جنوبيون عن تحركات في منطقة الصبيحة بلحج لأحد العناصر التابعة لفادي باعوم ويدعى ( عبدالولي الصبيحي ) حيث يقوم بتجميع عناصر من ابناء الصبيحة وتوزيع مبالغ مالية تصله من فادي باعوم.

واكد مصدر بلحج ان اجتماعا اقامه عبدالولي الصبيحي احد الفنادق بدار سعد وحضره المدعو بجاش الاغبري لغرض حشد تأييد فادي باعوم حيث تم انفاق مبلغ مالي على الحاضرين قدر بأكثر من 20 مليون ريال.

وقال المصدر ان الاجتماع الذي عقده الصبيحي التابع لباعوم تم بعلم وزارة الداخلية وقيام جنود بتوجيهات من مسؤوليهم ويتبعون احد معسكرات الوية الحماية الرئاسة بمهمة حراسة اجتماع الصبيحي ومجموعة ممن قام باستقطابهم .

وعقد الصبيحي لقاء بعدد من ابناء الصبيحة الذي استغل حاجتهم المادية وصرف عليهم مبالغ لكل شخص 50 الف ريال تحت اسم المجلس القبلي الصبيحي لغرض تاييد تصريح تم نسبه لحسن باعوم وقد تم اعداده من فادي باعوم دعاء الى انسحاب الصبيحة من جبهات القتال ونقلته قناة الجزيرة القطرية.

وكشفت خلافات حول تقاسم اموال خصصت من قبل فادي باعوم عبر الصبيحي لغرض استقطاب شباب في الصبيحة ودعم الانشطة المشبوهة التي يقوم بها الصبيحي

واصبح فادي باعوم عقب هزيمة الحوثيين بالجنوب طائعاً للاستخبارات الايرانية ومؤخرا الاستخبارات القطرية والتي دفعت به للظهور عدة مرات بقناة الجزيرة ليكيل الاتهامات ضد التحالف العربي.

وفي حضرموت تحركت عناصر تابعة لفادي باعوم لتنفيذ اعمال تخريبية تستهدف محافظة حضرموت وتهاجم التحالف العربي.

وكان كشف محافظ حضرموت اللواء البحسني في تصريح له قبل اسبوع ان فادي باعوم يقف ومن خلفه جهات استخباراتية تعمل ضد التحالف بتنفيذ تخريب امني ومحاولة افتعال المشكلات بحضرموت التي تنعم بالامن والاستقرار.

وفي شبوة عادت تحركات فادي باعوم عبر عناصر تابعة له مقابل اموال طائلة ارسلها لهم في عتق .

ملخص اخبار اليوم