قيادي بالحزام الأمني يؤكد أن قوات طارق عفاش لاتزال في العاصمة عدن

الجنوب الجديد / عدن/خاص /

 

صرح القيادي بالحزام الأمني معين المقرحي أن قوات طارق عفاش لازالت في العاصمة عدن

ونفي القيرحي خبر حول أنسحاب القوات وتوجهها إلى جبهة الساحل الغربي

مؤكدا أن وجود القوات يعتبر عار وعيب وقهر ان يتجولون باسلحتهم في شوارع عدن والدعس ع كرامة كل جنوبي وكل شهيد

معربا عن قلقة لما يحدث بقولة المفترض ان تكون تدريباتهم في مريس وفي المخاء او بعد باب المندب وعندهم معسكر تدريبي في المخاء لماذا الاصرار ع عدن هذا يدل ع انهم يقومون بجس النبض واختبار ارادة ابناء الجنوب للتاكد هل ستمر مشاريعهم القذره ام لا

جاء ذلك في بيان نشر على صفحته الشخصية …..

في تحدي سافر لارادة شعب الجنوب قوات طارق لاتزال في العاصمة عدن.

✍ معين صالح المقرحي

لاتزال قوات طارق عفاش موجوده في العاصمه عدن رغم الرفض الكبير من قبل ابناء الجنوب لتواجدها او بقائها في تحدي سافر للارادة الجنوبيه وكذلك توجد قوات اخرى اخوانيه يتم تطعيمها ورفدها بين الحين والاخر بافراد وضباط شماليين من مارب وبعض المناطق الشماليه الاخرى حقيقتا احيي القائد البطل العميد منير محمود ابو اليمامه ع موقفه الصريح والواضح الذي ينحاز دوما وابدا الى صف الشعب والوطن وكذلك تحيه للمقدم البوحر قائد النخبه الشبوانيه وكل القيادات العسكريه التي اعلنت موقفها بشكل واضح وجلي والعار والخزي لكل متواطى ومتذبذب ومنبطح..
سمعنا من البعض يتحدث ان قوات طارق تواجدها للتدريب فقط باتفاق قيادات جنوبيه مع التحالف وللتوضيح اكثر سنذكر النقاط التاليه..
اولا من يردد مقولة اننا نحتضنهم في العاصمة عدن من اجل محاربة الاخوان المفلسين وقتال الحوثيين في الشمال هذا الطرح غير صحيح لان الجنوبيين هم من يقاتل في الجبهات الشماليه وسياتي يوم يتحالف فيه اعداء اليوم (طبعا عداء وهمي) اصدقاء الغد كمثل تحالف عام 94 وما اشبه الليله بالبارحه (اخطاء الساسه)ونتمنى ان لا نرى جيوش طارق وعلي محسن مجتمعه ذات يوم ضدنا وسنندم اكثر لاننا احتضناهم وكانت تدريباتهم في ارضنا..
ثانيا عار وعيب وقهر ان يتجولون باسلحتهم في شوارع عدن والدعس ع كرامة كل جنوبي وكل شهيد.
ثالثا الانتقالي متخبط والدليل اذا كان في اتفاق ع ان تكون هنا تدريبات فقط ماكان تجراء طارق اللعين ان يصرح من عدن ويقول العاصمه صنعاء ولا غير صنعاء وكذلك في بيان المقاومه الذي دعاء له المجلس الانتقالي وردت في احدى فقراته اننا لن نقبل في العاصمة عدن اي قوات شماليه تحت اي مبرر كان وهذه الامور تدل ع تخبط وعشوائيه للاسف..
رابعا المفترض ان تكون تدريباتهم في مريس وفي المخاء او بعد باب المندب وعندهم معسكر تدريبي في المخاء لماذا الاصرار ع عدن هذا يدل ع انهم يقومون بجس النبض واختبار ارادة ابناء الجنوب للتاكد هل ستمر مشاريعهم القذره ام لا.
خامسا ياللاسف يصر بعض الاخوه من ابناء الجنوب ويستميت في الدفاع عن من يقول ويردد ان طارق عفاش وجنوده هم للتدريب فقط طيب ياعيباه لماذا لاتفكرون بتدريب شباب الجنوب صغار السن الذين يقتلون في الجبهات كل يوم ام ان هذا الامر شي غير مهم لان دماء الجنوبيين رخيصه الى هذا الحد والواقع هو ان الحرس الجمهوري هم الذين ليس بحاجه للتدريب لانهم مدربين ع اعلى المستويات ومن المعيب جدا ان يتدرب الحرس الجمهوري في عدن وشباب الجنوب يقتلون في الحديده وغيرها وليس لديهم مركز تدريبي في عدن او مؤخره.
سادسا اكبر مشكله هي عملية دخولهم التي هي غير مراقبه ولا توجد جهات امنيه تقوم باستقبالهم والاشراف ع الدخول الى الاماكن المحدده..
يوهمون البسطاء والشعب بمصطلحات جوفاء وكاذبه والله المستعان ع مايصفون..