المجلس الانتقالي م /سرار م /ابين يدشن اول امسيه رمضانيه في منطقة امسدارة

الجنوب الجديد / خاص /

 

ضمن أنشطة المجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية سرار وتحت شعار على درب الشهداء واستعادة شعب الجنوب سيادته ونيل استقلاله وبناء دولته الوطنيه الفيدرالية المستقلة كامله السيادة على كامل التراب الوطني الجنوبي بحدود وماقبل 22 مايو عام 90 م اقيمت الأمسية الرمضانية الأولى في مركز امسدارة مساء يوم الاحد الموافق 27 مايو لعام 2018 وبحضور الاخوة.

1/ الاستاذ/عبد الرقيب يسلم احمد الشنبكي عضو الجمعيه الوطنيه للمجلس الانتقالي الجنوبي
2/ الأستاذ/ علي ناصر الحامدي رئيس المجلس الانتقالي في م سرار
3/ العقيد/ عبدالحكيم الملعسي القيادي بالحراك الجنوبي
4/ العقيد محسن محمد عبدالله ناشط قيادي في الحراك الجنوبي
5/ الاستاذ /بسام محمد عبد نائب رئيس المجلس الانتقالي في المديرية
6/ الاستاذ/ يسلم عاطف سعيد مدير مكتب التربية والتعليم م سرار
7/ مرشد عبدالله هايل رئيس الإدارة الثقافية للمجلس الانتقالي.
8 /كاسترو حسين ثابت رئيس الإدارة الجماهيرية بلمجلس الانتقالي
9 / المناضل زيد علي راجح
10 / حسين الصوبي ممثل مركز امسدارة بالمجلس الانتقالي الجنوبي
11/ الشيخ بالليل سالم عبدالله

حيث كان ترتيب حديث الامسيه كالآتي.:

اولآ كلمة افتتاحية

افتتح لقاء الامسيه باية من الذكر الحكيم القيها الطالب/ زين مختار احمد

ثانيآ كلمة الترحيب

حيث قام الأستاذ/ صدام حسن مدير مدرسة امسدارة بكلمة ترحيبيه بالنيابة عن أهالي امسدارة رحب فيها بجميع الحاضرين في هذه الامسيه الرمضانيه وكانت كلمة ترحيبيه طيبه قال فيها اهلآوسهلآ بكم جميعآ ضيوفنا الكرام نشكركم على هذه المشاركه الطيبه ثم ردد ابيات شعريه جميلة بالترحيب

اليكم هذه الابيات….

يا ألف حيا وسهلابضيوفنا في امسدارة

يوزن جبل حيد منوروكر الأسد والنمارة

يا ألف حيا وسهلاماالنوب حنت و طارة

تجني رحيق المجاني و فوق لزهار دارة

يا ألف حيا وسهلا ما البرق شعشع مثارة

واعداد ما حن راعد واعداد رش المطارة

اهلا وسهلا جميعآ بضيوفنافي امسدارة

من كل قرية ووادي من كل شارع وحارة

ثالثآ كلمة الأستاذ عبد الرقيب يسلم احمد الشنبكي عضو الجمعية العمومية بالمجلس الانتقالي الجنوبي م/سرار

قال فيها :

الحاضرون جميعآ السلام عليكم ورحمة الله شكرآ لكم جميعآ لهذا الحضور الكريم في هذا المكان الطيب بطيبة أهله احب ان اهنيكم بشهر الخير وكل عام وانتم بخير ثم تطرق حول القضية الجنوبيه وناقش فيها الدور النضالي الذي قام فيه الثوار الجنوبيين وكذلك تضحيات الشهداء من أجل استعادة الدوله الجنوبيه قال نحن سنواصل السير على درب الشهداء في استعادة الدوله الجنوبيه وسيادتها وكانت مطلب لكل الجنوبين في مليونيات سابقة والشعب الجنوبي قدم تضحيات وحصل على انتصارات وثمرت التضحيات وجودكيان وطني جنوبي الذي يجمع كل شرائح الجنوب اثمران يكون المجلس الانتقالي الجنوبي حامل رسالته وقضيته في استعادة الدوله والسيادة الجنوبيه ولن يأتي الابتكوين كيان جنوبي يضم الجميع للحفاظ على النصر الموجود كمطلب جماهيري جنوبي الذي تنشد أهدافه .

استكمال تحرير الأرض الجنوبيه بحدودها كمآ كانت عليه قبل 22 مايو 1990

الاستقلال التام عن صنعاء وقال هذا لن يأتي الا ببنا مؤسسات وبناء جيش وطني جنوبي
وكذلك وجود استقلال إداري ومالي .

رابعآ كلمة الأستاذ علي ناصر الحامدي رئيس المجلس الانتقالي م /سرار

قال فيها :
اخواني الحاضرين جميعآ السلام عليكم ورحمة الله يسرني ويسعدني جدآ هذا الحضور الكريم في هذه الامسيه الرمضانيه في مركز امسدارة ذلك المركز الذي قدم دور نضالي وفدائي بارز وكان سباق بالشهداء الذي قدموا ارواحهم ودمائهم من اجل استعادة الجنوب كالشهيد/ محمد محسن صالح الفرع والشهيد/ وجدي احمد حسن والشهيد/ رامي رحمة الله تغشاهم وأشاد بالدور الذي قدموا أبناء امسدارة بالتضحيات والنضال ثم كرر كلماته الحانيه الحريصة قال ان تلك التضحيات الذي قدمنا بالجنوب عامه وفي هذا المركز خاصه يجب أن نستمر بالمشوار والنضال لاستعادة الدوله الجنوبيه وبصفتنا كقيادة بالمجلس الانتقالي الجنوبي بالمديرية ندعوكم وندعوا الجميع إلى الالتفاف حول المجلس الانتقالي الجنوبي لان المجلس الانتقالي الجنوبي قد تم تأسيسه في الرابع من مايو في خور مكسرعدن الذي دعاء فيه كل الاخوة الجنوبيين ليكون بارقة أمل لهم لان المجلس الانتقالي هو الممثل الشرعي لا أبناء الجنوب وكيان يوحيد صف كل الجنوبيين وشاد ايضآ بالشكر والعرفان لجهود دولة الإمارات العربيه والتحالف العربي على مايقوا فيه من سعي وبذل سخي تجاه ابناء الجنوب من اجل استعادة أرضهم وهويتهم وكذلك ختم كلمته ايضآ بشكر للحاضرين .

خامسآ كلمة العقيد والناشط القائد عبدالحكيم الملعسي

قال فيها :
بسم الله والسلام عليكم ورحمة الله وجدناها مناسبه طيبه وامسيه سعيدة في هذه الليله وفي هذه المنطقه و بهذا الشهر الكريم للقاء معكم اخواني الأفاضل ابناء منطقة امسدارة السباقه في انطلاق ثورة الجنوب والذي قدم ابنائها أرواحهم ودمائهم الزكيه من أجل الحريه والاستقلال واستعادة دولة الجنوب ثم ترحم على الشهداء وحث الحاضرين إلى الرفق والنضر بحاجة اسر الشهداء بهذا الشهر الكريم وقال يجب علينا جميعآ النضر إلى حاجتهم ونحن جميعآ سنمضي ونواصل المشوار بالدرب الذي ساروا عليه الشهداء والثوار الجنوبيين وحث ايضآ بكلماته الى التركيز بشريحة الشباب الجنوبين وتوجيههم بالطريق السليمه لانهم النواة التي انطلقت منها ثورة الجنوب من أجل استعادة الدوله الجنوبيه وقال اننا في مرحلة صعبه يجب علينا أن ندركها جميعآ ونوعي شبابنا من الانزلاق التي تهدف له قوى الاحتلال بتدمير شرائح الجنوب بأكمله وأهمها شريحة الشباب كما دعاء كل الجنوبيين الأحرار إلى توحيد الصف الجنوبي والالتفاف نحو قيادته الحكيمه التي تعمل بمشوار استعادة دوله الجنوب وكذلك وجه الجميع الى الالتفاف والعمل مع المجلس الانتقالي الجنوبي لانه الحامل السياسي والوطني في هذه المرحله لقضيتنا الجنوبيه ولا يوجد مشروع آخر يحمل قضيتنا الجنوبيه ولكن يجب على رئاسة وقيادة المجلس الانتقالي إلجنوبي ان لايفوتوا بعيدآ عن قيادة الجنوب كالرئيس البيض والزعيم باعوم وبن فريد وطماح نريد ان تقدروا بعض القيادات السياسيه من خلال التواصل والمشورة ولاتقفوا بعيدآ عنهم لان عمل قيادات الجنوب مفهوم واضح فك الارتباط بين دولة الجنوب العربي ودولة الاحتلال ونحن جميعآ مع قيادة المجلس ورئاسته.

سادسآ كلمة العقيد والناشط في الحراك الجنوبي محسن محمد عبدالله
قال فيها:

اشكركم جميعآ على هذه الامسيه والترتيب المريح وشهركم مبارك والجميع بالف خير ثم تطرق إلى النصح والإرشاد في مفهوم إشكالية الوعي الاجتماعي خصوصآ بعد عام 90 م قال وجدنا فراغ اجتماعي وفكري في حسن التعامل وضرب عدة امثله صريحه تدرك بواقع التعامل والنضر في مفهوم الوعي والفكر قبل وبعد عام 90 م ثم كرر النصح والإرشاد إلى تحسين الاستجابة في توعية سلوك الشباب وكانت كلمته في الصميم تلامس الواقع الذي نعيشه.

سابعآ كلمة الأستاذ/مرشد عبدالله هائل رئيس الدائرة الثقافيه في المجلس الانتقالي الجنوبي م/سرار

قال فيها

شكرآ لهذا الحضور الكريم ثم تطرق حول مفهوم الهوية الثقافيه التي اكتسبت بعد عام 90 ناقش فيها عدة نقاط محوريه في هذا المجال ودعا الجميع الى الاهتمام بالتعليم لانه الطريق الذي ترتقي به الامم وأشار إلى معالجة الأطر التي تدمر مفهومية التعليم كغياب الوظيفة والتسرب من المدارس والالتحاق بالسلك العسكري وكرر حديثه لذا يجب على الجميع الاهتمام بالتعليم من أجل نبني وطنا وجيلنا الجنوبي.

تابعونا لمواصلة نقل أمسيات أخرى في جميع المراكز .

صالح البخيتي