شباب قبيلة بلحارث يحذرون التحالف والنخبة الشبوانية من عمليات تجنيد يقوم بها الإخوان المسلمين

الجنوب الجديد / شبوة /

في رسالة موجهة إلى قيادة التحالف العربي وقوات النخبة الشبوانية وجهها شباب قبيلة “بلحارث” إلى قيادة التحالف العربي وقوات النخبة الشبوانية حذرت فيها من قيام جماعة الإخوان المسلمين في بعمليات تجنيد عسكرية واسعة  وأتهموها بتجنيد فرق تتبعها حزبياً مستغله حاجة الناس وقامت باستقطاب بعض الجنود من بعض الالويه بعد خذلان تلك الالوية من قبل المنطقه العسكريه الثالثه.

علما أن قبيلة بلحارث قدمت أثمانا باهضة لتحرير مديرية عسيلان من الاحتلال اليمني الحوثعفاشي لم تقمها أي قبيلة أخرى رغم قلة عدد أفرادها .

للأهمية ، الجنوب الجديد ، يعيد نشره

بسم ألله الرحمن الرحيم

الأخوة الأعزاء في التحالف العربي

 الأخوة الأعزاء قيادة النخبه الشبوانية

 حفظكم الله / وبعد

نحن شباب قبيلة بلحارث مديرية عسيلان محافظة شبوة ومن منطلق حبنا لهذه الأرض ومن حرصنا عليها ومن خلال ما نسمع وما نرى ما تقومون به من أعمال جباره لترسيخ الأمن وتثبيته ومحاربة الإرهاب والتطرف في محافظة شبوه تأكدو بأننا معكم ونتطلع لمستقبل أفضل بوجودكم وبما تقومون به. الاخوه الأعزاء من دافع الحب والأخوة ومن منطلق حبنا لهذه الأرض نعاهدكم الله ان نكون عوناً لكم وسنداً لكم ونحن على أتم الاستعداد ان نقف إلى جانبكم بما نملك ومستعدين للوقوف بأنفسنا واموالنا وسلاحنا ومركباتنا وننتظر منكم الموافقه لكي نكون إلى جانبكم و جزء منكم في هذه المهمة الصعبة وتأكدو أنه لشرف كبير لنا ان نكون إلى جانبكم.

الأخوة الأعزاء إن التطورات المتسارعة في بيحان بوجه خاص وشبوة بوجه عام يقلقنا ولتكون الصورة واضحة فخلال ثلاثة أعوام من الحرب على الحوثي حتى تم إخراجه من بيحان كنا نحن من يقدم ويضحي ويدافع وتلك الفتره علمتنا الكثير في المجال العسكري و أوضحت لنا بعض الصور عن بعض الجماعات (( الإخوان المسلمين )) التي استغلت خلال تلك الفتره الأحداث وقامت بتجنيد فرق تتبعها حزبياً مستغله حاجة الناس وقامت باستقطاب بعض الجنود من بعض الالويه بعد خذلان تلك الالوية من قبل المنطقه العسكريه الثالثه.

ولكن ما نحذر منه هو بعد التحرير حيث قامت هذه الأطراف بالاستمرار في تنفيذ أجندات وخطط أمنية للسيطرة علي بيحان وشبوة وأن ما تقوم به الآن في شبوه من تمويل وشراء سيارات وإعداد هي أحد الخطوات المعده مسبقاً ظمن خطه تم رسمها.

ومن منطلق حرصنا على منطقتنا ومن خوفنا من استقطاب تلك الجماعات لبعض الشباب في المنطقه الذي لم تتضح لهم الصورة عن تلك الجماعات التي باتت تسيطر على أغلب مفاصل الدوله وتسيطر على الإعلام وتمتلك الإغراءات وتصور للناس أنها الدوله وسواها او من يخالفها بالمتمرد.

الأخوة الأعزاء نظراً لعدم وجود توعية بحقيقة هذه الجماعه وبما أن أغلب الشباب يعيشون فراغ بعد التحرير توجهنا اليكم بهذه الرسالة لنوضح لكم ما يقلقنا ولتكونون على علم بأن نحن مستعدون أن نكون إلى جانبكم وان نحن وانتم صمام أمان شبوه والنسق الأول ضد كل من تسول له نفسه العبث بالأمن او تنفيذ خطط واجندات متطرفة.

 هذا ما أحببنا توضيحه والله الموفق والهادي

شباب قبيلة بلحارث