التحقيق في «هدية مشبوهة» أرسلت إلى «الأمير هاري وخطيبته»

الجنوب الجديد / صحف /

 

تجري الشرطة البريطانية حالياً تحقيقات واسعة تتعلق بإرسال طرد يحتوي على «مادة غريبة» إلى أحد قصور العائلة المالكة موجهاً بالتحديد إلى «الأمير هاري وخطيبته الأميركية «ميغان ماركل».

وفي التفاصيل، فقد استقبل «الأمير هاري وخطيبته ميغان» في قصر سانت جيمس مطلع الأسبوع هدية مشبوهة على ما يبدو، تضم خطاباً مرفقاً بطرد يحتوي على «مادة غريبة»، أثارت الشكوك والريبة حولها من قبل الشرطة البريطانية.

وقالت شرطة العاصمة في بيان،، إن ضباط مكافحة الإرهاب يتعاملون أيضاً مع خطاب مرفق بالطرد على اعتبار أن الأمر «جريمة كراهية» عنصرية.

وأكدت الشرطة لاحقاً، أن المادة التي عثر عليها في الطرد المرسل لا تبعث على الريبة، فيما قالت متحدثة باسم «الأمير وخطيبته»، إنهما ليس لديهما تعليق على هذه التقارير.

ومن المقرر أن تقام مراسم زفاف «الأمير هاري»، الابن الأصغر لولي العهد الأمير تشارلز، و«ميغان ماركل» التي اشتهرت بدورها في المسلسل التلفزيوني الأميركي «سوتس» في 19 مايو أيار بقصر وندسور.

يذكر أن مكتب «الأمير هاري»، كان قد وجه في وقت سابق من عام 2016 توبيخاً لوسائل الإعلام لتدخلها في حياة خطيبته، وأشار «الأمير هاري» إلى عنصرية التعامل مع «ميغان ماركل« المولودة لأب أبيض وأم أميركية من أصول أفريقية.