والدة إيفانكا تكشف أسراراً جديدة بشان حياتها مع ترامب

الجنوب الجديد / وكالات /

 

 

في تصريحات مثيرة أزاحت الستار عن أسرار جديد بشأن فترة زواجهما، أكدت إيفانا ترامب، الزوجة الأولى للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أنه لم يكن ليصل لما هو عليه اليوم لولاها. وقالت إيفانا، خلال حوار مع قناة «CBS News» الأمريكية، إنها فخورة بأبنائها الثلاثة، إيفانكا وإيريك ودونالد جونيور، مؤكدة أن اندماجهم في الحياة السياسية لوالدهم كان فقط لذكائهم، وأشارت إلى احتمال ترشح ابنتها إيفانكا إلى الانتخابات الرئاسية الأمريكية في غضون 15 عاماً.

وتطرقت إيفانا، التي كانت زوجة الملياردير الأمريكي من 1977 إلى 1992، إلى كتاب مذكراتها الشخصية، الذي يصدر الأسبوع المقبل، بعنوان «Raising Trump»، والذي تحدثت فيه عن طلاقها الفوضوي من ترامب، ومعاناتها هي وأطفالها، ودورها البارز في حياته، وقالت إن علاقة ترامب بمارلا مابلز، في العام 1990، تصدرت الصفحة الأولى لصحيفة «نيويورك بوست» بعنوانٍ فاضح.

والعام 1993، تزوج ترامب من مابلز، أم ابنته تيفاني. والآن هو متزوج من ميلانيا ترامب، أم ابنه بارون، وأصبح طلاقهما تحت المجهر خلال الانتخابات الرئاسية العام 2016
وذكرت إيفانا أنها والرئيس يتمتعان الآن بعلاقة أكثر ودية، ويتحدثان معاً مرة في الأسبوع، وقالت إنها تشجعه على الاستمرار في استخدام موقع التواصل الاجتماعي «تويتر».